الريسوني: الفرنسية تحتكر المغرب .. وبالعربية كان المغرب دولة عظمى – الجريدة 24

الريسوني: الفرنسية تحتكر المغرب .. وبالعربية كان المغرب دولة عظمى

الكاتب : انس شريد

01 أبريل 2019 - 08:00
الخط :

كشف  أحمد الريسوني عبر موقعه الرسمي، أن التدريس باللغة الأجنبية، لن يجدي نفعا و الفهم لدى التلميذ سيكون ضعيفا، إذ وجب اعتماد على العربية.

وأضاف الريسوني أن المغرب يعيش تحت الاحتكار والاغتصاب الفرنسي، إذ يجب أن يخرج المغرب من هذا الاحتكار، لأن الفرنسية تحتكر المغرب، وتحتكر المثقف و التلميذ و المفكر المغربي، وهذا تجاوز الاحتكار الى الاغتصاب.

و قال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن  ‘’اللغة العربية أولا’’ و ’أنا مع التدريس باللغة العربية، وبها كان المغرب دولة عظمى، و بها يرسل اشعاعه غربا و شرقا، وهي لغة دستورية على مر التاريخ، في انتظار تأهيل الأمازيغية، تظل العربية لغة التدريس الوحيد، و هذا اعتبره هو الصواب.

 

آخر الأخبار