شباب الحي المحمدي يقودون عيوش للأوسكار – الجريدة 24

شباب الحي المحمدي يقودون عيوش للأوسكار

الكاتب : شيماء الساعيد

07 سبتمبر 2021 - 09:00
الخط :

اختارت أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية في لوس أنجلوس، فيلم  “علي صوتك” لمخرجه نبيل عيوش، لتمثيل السينما المغربية في تصفيات جائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي لسنة 2022.
وجاء اختيار فيلم عيوش لتمثيل المغرب، بعد اجتماع لجنة مشكلة من مهنيين في قطاع السينما لدراسة الأفلام المرشحة، ترأستها سميرة حيمر، وتشكلت من الممثلة منى فتو، والمخرج والممثل رشيد الوالي، والمخرج محمد نصرات، والناقد السينمائي عمر بنخمار، ورئيس الغرفة المغربية للموزعين السينمائيين نجيب بنكيران.

ومن المنتظر عرض “علي صوتك” قريبا بالقاعات المغربية، إذ يجب عرض الأفلام المؤهلة للاختيار علنا لمدة سبعة أيام متتالية على الأقل في القاعات السينمائية التجارية ما بين 2 يونيو المنصرم (تاريخ افتتاح دور السينما في المغرب) و31 دجنبر المقبل.

وقال المخرج نبيل عيوش، الذي سبق أن مثل المغرب في الأوسكار عدة مرات، إن اختيار فيلمه الجديد في الأوسكار مصدر فخر كبير له.
وأعرب عيوش، الذي قدم فيلمه “علي صوتك” أول مرة ضمن أفلام المسابقة الرسمية للدورة 74 لمهرجان “كان” السينمائي، عن سعادته إلى جانب طاقم العمل من تقنيين ممثلين، ببلوغ المسابقة، باعتبارها خطوة تعيد السينما المغربية إلى المشهد السينمائي الدولي.

ومن خلال فيلمه “علي صوتك”، يواصل عيوش معاينة المجتمع المغربي عبر قصة أستاذ مغني راب سابق، ولقائه بشباب بالمركز الثقافي بسيدي مومن، وهو اللقاء الذي سيتولد عنه نقاش مع الشباب، الذين سيتعلمون كيف يبلغون أفكارهم ومعيشهم وتطلعاتهم عبر ثقافة الهيب هوب.
واستلهم عيوش فكرة عمله الأخير من فيلم “بين الجدران” (فرنسا 2008)، للوران كانتيت، وفيلم “شهرة” (الولايات المتحدة، 1980)، لألان بيركر، وهما الفيلمان اللذان فاز أحدهما بالسعفة الذهبية خلال مهرجان “كان” سنة 2008، والثاني بجائزة الأوسكار لأفضل أغنية أصلية سنة 1980.
الجدير بالذكر الدورة المنصرمة من الأوسكار شهدت اختيار فيلم “سيد المجهول” لمخرجه علاء الدين الجم، لتمثيل السينما المغربية في تصفيات سنة 2021.

آخر الأخبار