الوزير يعايش الألم في صمت ويصرح لـ"الجريدة24": أصبحت حبيس المنزل و"أولادي هازيني" - الجريدة 24

الوزير يعايش الألم في صمت ويصرح لـ"الجريدة24": أصبحت حبيس المنزل و"أولادي هازيني"

الكاتب : شيماء الساعيد

27 فبراير 2019 - 11:20
الخط :

يعيش الممثل عبد الجبار الوزير أوضاعا صعبة، بسبب تدهور حالته الصحية  خلال السنوات الأخيرة.

الوزير الذي يعايش الألم في صمت  تحدث لـ"الجريدة24" عن أزمته  المرضية، مبرزا أنه أصبح حبيس منزله منذ فترة طويلة، مؤكدا أن أبناءه هم من يتحملون مصاريف علاجه، في غياب أي تدخل أو التفاتة من طرف القائمين على المجال الفني.

وأوضح الوزير خلال حديثه، أن تدهور وضعه الصحي جعله منسي عند المغاربة وكذا من عند المنتجين والمخرجين الذين أداروا ظهرهم له لعدة سنوات.

الممثل المراكشي قال إنه يعاني من عدة أمراض منها فشل كلوي حاد،  ارتفاع ضغط الدم، والتهاب البروستات، إلى جانب معاناته من  داء السكري الذي نخر جسده.

تدهور الوضع الصحي للوزير، جعله عرضة لمجموعة من الشائعات التي تطاله بين الفينة والأخرى لعل آخرها كانت حول وفاته، وهو الأمر الذي علق عليه سابقا بسخرية "مازال حي معاكم".

يشار إلى أن عبد الجبار الوزير اشتهر عند المغاربة بمشاركته في العديد من الانتاجات السينمائية والتلفزيونية من بينها سلسلة "دار الورثة" التي جسد بطولتها.

 

 

 

آخر الأخبار