حقيقة سرقة مرضى كورونا لتجهيزات مستشفى ميداني ببن سليمان – الجريدة 24

حقيقة سرقة مرضى كورونا لتجهيزات مستشفى ميداني ببن سليمان

الكاتب : بازين بشرى

01 أغسطس 2020 - 02:26
الخط :

نفى مصدر مأذون من وزارة الصحة صحة التدوينة التي روجها طبيب يعمل بالقطاع العام حول إقدام  كورونا ممن كانوا يعالجون بالمستشفى الميداني بان سيلمان بسرقة مستلزمات المستشفى بعد مغادرتهم له.

أثارت تدوينة طبيب مدني سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ادعائه في تغريدة نشرها على"تويتر" اختفاء معدات وأمتعة مرضى المستشفى العسكري.

مصادر مطلعة استغربت ادعاءات الطبيب المدني المزعومة حول اختفاء بعض المعدات من المستشفى العسكري، التي أورد فيها" اختفاء مجموعة أغطية الأسرة والمصابيح بشكل غامض من مستشفى بنسليمان الميداني"، مضيفة أن هذه المعطيات مغلوطة لا أساس لها من الصحة.

المصادر نفسها كشفت أن هذه المعلومات غير مبنية على أي أساس بحكم أن الطبيب المذكور لا يعمل حتى بالمشفى الميداني لتكون له دراية بما يحدث داخل هذا المرفق المخصص لعلاج مرضى كوفيد 19.

وتجدر الإشارة إلى أنه تمت إقامة مستشفى عسكري، تحت اشراف القوات المسلحة الملكية مجهز بكل البنيات التحتية الضرورية، بطواقم عسكرية، متمرسة ،وتجهيز مبنى من طابقين، و16 خيمة صحية بطاقة استيعابية تصل إلى 160 سريرا لاستقبال المرضى ومعالجتهم بحسب حالاتهم الصحية.

آخر الأخبار