رفض مستخدمي “ستاريو” مقترحات التسوية يعقد مهمة “ألزا سيتي بيس” – الجريدة 24

رفض مستخدمي "ستاريو" مقترحات التسوية يعقد مهمة "ألزا سيتي بيس"

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

08 مايو 2019 - 12:00
الخط :

لا يزال مستخدمو شركة "ستاريو" للنقل الحضري بمدينة الرباط وسلا وتمارة والمناطق المجاور لها، يرفضون كل المقترحات التي تقدم لهم لتسوية وضعيتهم الجديد أو ملاءمتها مع استقدام شركة جديدة للنقل الحضري “ألزا سيتي بيس”.

واقترحت شركة “ألزا سيتي بيس” على المستخدمين بشركة "ستاريو" التي لا تزال تشتغل إلى حين يوليوز المقبل، الرفع من عدد شهور التعويض لفائدة المغادرة الطوعية بشهر واحد، أي أصبح شهرين ونصف بدل شهر ونصف عن كل سنة عمل، وهو الامتياز الذي يستفيد منه أعوان الوظيفة العمومية.

فضلا عن ذلك، اقترحت الشركة الجديدة للنقل الحضري معايير جديدة للاستفادة من المنحة بالنسبة للمستخدمين واقترحت إخضاع سائقي الحافلات لبرنامج تكويني خاص.

مؤسسة التعاون بين الجماعات “العاصمة” بدورها اقترحت إدماج حوالي 1600 مستخدم الباقين دون القباض في الشركة الجديدة.

لكن كل هذه المقترحات، قوبلت بالرفض من قبل المستخدمين المعنيين، حسب ما أكده الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقة مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، أمس بمجلس المستشارين.

ويخوض مستخدمو شركة "ستاريو" إضرابات متتالية منذ 8 أبريل الماضي للضغط من أجل تحقيق مطالبهم، والمتمثلة في التراجع عن تطبيق عدد من البنود الواردة في دفتر الشروط التي وضعها المسؤولون مع استقدام مجموعة جديدة للنقل الحضري.

وأفاد مصطفى الخلفي، أن مجموعة “ألزا سيتي بيس”، للنقل الحضري، ستشرع في تقديم خدماتها لساكنة مدينة الرباط سلا وتمارة والنواحي شهر يوليوز المقبل.

ويأتي إضراب مستخدمي شركة "ستاريو" كرد على الشروط التي تضمنها دفتر التحملات الذي سيؤطر عمل مجموعة "ألزا سيتي بيس" التي ستتولى تدبير النقل الحضري بالرباط والمدن المجاورة لها، حيث ستستغني عن القباض بالحافلات على أن يتولى سائقو الحافلات مهمة استخلاص ثمن التذاكر من الزبائن.

 

اقتصاد