شغيلة مستشفى ابن رشد تضرب عن العمل بسبب التمييز في التقاعد – الجريدة 24

شغيلة مستشفى ابن رشد تضرب عن العمل بسبب التمييز في التقاعد

الكاتب : الجريدة24

11 أبريل 2019 - 12:00
الخط :

تخوض في هذه الأثناء، المكاتب المحلية داخل المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد في الدارالبيضاء، التابعة للاتحاد المغربي للشغل وللفيدرالية الديموقراطية للشغل والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب والكونفدرالية الديموقراطية للشغل والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، إضرابا عن العمل، للمطالبة بإدماج العاملين بالمركز في الصندوق المغربي للتقاعد.

ويأتي قرار الإضراب، عقب الاجتماع الأخير للإدارة المستشفى مع وزير الصحة أنس الدكالي، والذي تم استثناء النقابات من حضور أشغاله للتداول حول ملفهم المطلبي العالق.

ويتعلق الأمر بمطلب الشغيلة الصحية العاملة بالمركز الاسشتفائي المذكور التي تشكو التمييز، في أنظمة التقاعد التي يخضع إليها العاملون في المراكز الاستشفائية الجامعية الأخرى من خلال استفادتها من نسبة 100 في المائة، عند الإحالة على التقاعد، بينما تنحصر نسبة استفادة نظرائهم في الدارالبيضاء، في 30 في المائة، وفقا لما أوردته مصادر نقابية، من تنسيقية الدارالبيضاء، في تصريح ل"الحريدة 24".
وفي السياق ذاته، طالب تنسيقية النقابات المحلية في المستشفى الجامعي السالف الذكر، في التصريح ذاته، بالمساواة بين جميع العاملين في المراكز الاستشفائية الجامعية، من خلال تعديل المادين 71 و72 من النظام الأساسي الخاص بمستخدمي المراكز الاستشفائية، التي من شأنها تحسين وضعهم الاجتماعي، مشددة على ضرورة الإدماج الفوري بالصندوق المغربي للتقاعد، في إطار نظام تقاعد موحد، على غرار زملائهم في المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، نظرا لخضوعهم لنفس القوانين التنظيمية للوظيفة العمومية، سيما أنهم يؤدون المهمات نفسها ويخضعون للسلم الأجري نفسه.

مجتمع