برلماني المصباح: إدارة الحزب ارتكبت خطأ إداريا وأخلاقيا جسيما ويطالب باعتذار رسمي – الجريدة 24

برلماني المصباح: إدارة الحزب ارتكبت خطأ إداريا وأخلاقيا جسيما ويطالب باعتذار رسمي

الكاتب : سكينة الصادقي

18 سبتمبر 2020 - 12:00
الخط :

اعتبر البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، علي العسري، أن رفض إدارة البيجيدي تسلم رسالتين موجهتين لقيادة الحزب يعتبر خطأ إداريا وأخلاقيا جسيما، لا يمكن أن يبرر بأي شكل من الأشكال، بغض النظر عن هوية وصفة وشرعية المرسلين، ومضمونهما ومشروعيتهما.

وقال أن هذا التصرف يكرس لسلوك طالما عانى منه ولا زال المواطنون، ومنهم أعضاء ومناضلو الحزب، مع رفض إدارات ومسؤولين، خصوصا بالداخلية، تسلم رسائلهم وتظلماتهم وشكاويهم، باشتراط أحيانا معرفة مضمونها، او رفض تسليم ما يثبت تسلمها، أو الرفض المبدئي دون تبرير.

وتابع النائب، إن سلوكيا ت وأخلاقيات الإدارة تقتضي تسلم أي مراسلة موجهة لها، حتى ولو كانت غير معنية بها، ما دام التوجيه شكلا يعنيها، ثم بعد ذلك معالجتها بإخبار المرسل بأنها غير معنية بمضمونها، أو إعادة توجيهها للجهة المختصة، أو حتى إحالتها على القضاء إن كانت تتضمن ما تراه اتهامات أو جرائم تقع تحت طائلة القانون، كما يفعل القضاء عندما يتلقى شكاية ثم يرفضها شكلا أو يقضي بعدم الاختصاص.

وطالب العسري قيادة الحزب بتقديم اعتذار واضح عن ما وقع "لمسح تلك الزلة، ولعلها تشكل قدوة حسنة في السلوك الاداري المسؤول، والا فبعدها لن يحق لنا الشكوى من أي مسؤول إداري رفض استيلام أي مراسلة، حتى ولو أتى بها ساعي البريد أو صاحب صفة".

آخر الأخبار