أحزاب موريتانية تندد ببلطجية البوليساريو بالكركرات – الجريدة 24

أحزاب موريتانية تندد ببلطجية البوليساريو بالكركرات

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

27 أكتوبر 2020 - 11:00
الخط :

بدأت الأحزاب السياسية الموريتانية تعلن عن موقافها إزاء الوضع في الكركرات الذي ألحق أضرارا اجتماعية واقتصادية كبيرة بموريتانيا والشعب الموريتاني، بسبب قيام عناصر بلطجية من مليشيات البوليساريو بإغلاق معبر الكركرات الحدودي، ومنع الشاحنات من العبور نحو موريتانيا لتزويد السوق الموريتانية بالمنتجات المطلوبة.

وفي هذا السياق، ندد حزب الجبهة الشعبية الموريتاني، بالسلوك البلطجي الذي تقوم به الجبهة الانفصالية البوليساريو بالمعبر الحدودي الكركرات.

واعتبر الحزب المذكور، بحسابه على فيسبوك، أن "إغلاق الكركرات هو حالة حرب غير معلنة على موريتانيا وليست على المغرب".
وشدد حزب الجبهة الشعبية الموريتاني على أن ما قامت به العناصر البلطجية الانفصالية بالكركرات يعد "ضربا في صميم الأمن الموريتاني وسيادته".
وطالب الحزب المذكور فيما يشبه نداء وجهه إلى المسؤولين على الوضع بالكركرات، في مقدمتهم الأمم المتحدة بوقف ما يقع بالمعبر الحدودي بين المغرب وموريتانيا أمام أعين بعثة الميتورسو. وقال الحزب المذكور "أوقفوا المهزلة .. افتحوا طريق الاخوة والتضامن.."، في إشارة لى الشاحنات التي تم منعها من العبور نحو موريتانيا.

واعتبر، في ذات السياق، الصحفي الموريتاني، المخضرم الداه يعقوب، الخبير في ملف الصحراء المغربية، أن "الطبقة السياسية الموريتانية غاضبة جدا مما حدث في الكركرات".
وأضاف الصحفي المذكور، في حوار أجراه مع أحد المواقع الموريتانية، أنه "من المرتقب أن تقوم الأحزاب السياسية بإصدار عدد من البيانات في الساعات القادمة قصد التنديد بتصرفات “البوليساريو” الطائشة، تماشيا مع الغضب الذي يسكن نفوس المواطنين الموريتانين".

ولفت لى أنه "يتم، هذه الأيام، دعوة بعض الأوساط السياسية بموريتانيا لنبذ الصمت وإحداث قطيعة مع “البوليساريو”، بدل التزام الحياد حيال هذه الجبهة التي باتت تهدد اقتصاد موريتانيا وتبادلاتها التجارية".

وشدد المصدر على أن إغلاق معبر الكركارات من قبل “البوليساريو” أمر مشين ويهدد التبادل التجاري الكبير بين موريتانيا والمغرب، ذلك لأن السوق الموريتاني يعتمد بشكل كبير على المملكة كمزود رئيسي للسوق الموريتاني بالخضروات.

وأفاد المتحدث أنه "نتيجة للتخريب وإغلاق معبر الكركارات حدثت زيادات كبيرة في أسعار الخضروات وصلت لنسبة مئة في المئة، هذا بالإضافة إلى الغضب الذي أشعل فتيله داخل أوساط المواطنين الموريتانين جراء ما حدث من قبل “البوليساريو،”.
وتابع أن الموريتانيين يرون في خطوة مليشسات البوليساريو "تصعيدا وإضرارا بالشعب الموريتاني وتبادلاته التجارية مع المغرب"، مشيرا إلى أن "هذا الأخير لم يتأخر يوما عن تزويد أسواقنا بكل الحاجيات اللازمة من الخضروات، ونتمنى حلا سريعا لهذا التخريب وأن تتوقف البوليساريو عن هذه التصرفات".

آخر الأخبار