إغلاق مركز صحي بدون سابق إنذار يثير غضب ساكنة سيدي مومن – الجريدة 24

إغلاق مركز صحي بدون سابق إنذار يثير غضب ساكنة سيدي مومن

الكاتب : انس شريد

26 نوفمبر 2020 - 09:00
الخط :

تفاجأ العشرات من ساكنة منطقة سيدي مومن بالدار البيضاء، اليوم الخميس، بإغلاق مركز صحي لأبوابه بدون سابق إنذار، مما خلف حالة من التذمر في صفوفهم.

وقال أحد ساكنة منطقة سيدي مومن، الذي جاء رفقة ابنه منذ الساعة السابعة صباحا بعد أخد موعد طبي في وقت سابق من أجل التزود بدواء مجاني خاصة بأصحاب الأمراض المزمنة، أنه فوجئ بإزدحام وفوضى أمام باب المركز الصحي، بعد إغلاق أبوابه بدون سابق إنذار.

وأضاف ذات المتحدث، أنه لا يعقل مع اقتراب سنة 2021 ومازالت المراكز الصحية لاتتواصل مع المواطنين، التي تنتظر لأيام من أجل أخد موعد طبي، وفي الأخير يتفاجؤون باغلاق الأبواب، مبرزا أن هذا الازدحام لعدد كبير من الناس، سواء لإجراء الفحوصات أو أخد الأدوية، من شأنه أن يساهم في رقعة انتشار الفيروس.

وحمل المتحدث ذاته، المسؤولية إلى الموظفين المتواجدين بالمركز الصحي، بسبب عدم فرض الاجراءات الاحترازية المتمثلة، بترك مسافة بين الأشخاص والتعقيم، في ظل تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا في العاصمة الإقتصادية الدار البيضاء.

آخر الأخبار