استقالات من جمعية فاس ضدا على قرارات رئيسها الوطني – الجريدة 24

استقالات من جمعية فاس ضدا على قرارات رئيسها الوطني

الكاتب : انس شريد

16 أبريل 2021 - 11:00
الخط :

فاس: رضا حمد الله

استقال المستشار البرلماني حسن سليغوة من مسؤوليته رئيسا وطنيا منتدبا لجمعية فاس سايس التي ولدت من رحمها مؤسسة روح فاس المنظمة لمهرجان فاس للموسيقى الروحية، ما استغربه متتبعون لم يتوقعوا هذه الاستقالة بعدما كان وزميلين له، وراء تحريك المتابعة ضد منظمي المهرجان.

ووجه سليغوة رسالة استقالته للرئيس الوطني للجمعية وأعضاء المكتب التنفيذي يخبرهم بقراره الذي برره بعدم اتفاقه على تنظيم الدورة المقبلة للمهرجان دون موافقة السلطات المحلية ومراعاة لجائحة كورونا وعواقبها، وتسطير برنامجها دون إشراك مؤسسة روح فاس والسلطة.

وأكد المسؤول المستقيل أنه ليس متفقا مع طريقة تصرف الرئيس الوطني مع من يعارضه المواقف وتوريط الجمعية في التزامات وديون لا قدرة لها على مواجهتها، مشيرا إلى أنه ليس متفقا معه على اقتراح جدول أعمال اجتماع من شأنه أن يعكر صفو العلاقات مع السلطة بفاس.

ولم تكن هذه الاستقالة الوحيدة من جمعية فاس سايس ردا على رئيسها الوطني، بل استقال أيضا رشيد الجامعي عضو المكتب المسير، وعبد الله الأزرق النائب الثالث للرئيس الوطني، وآمال جلال نائبه الأول، وعمر المراكشي رئيس مكتب الرباط للجمعية.

يشار إلى أن سليغوة سبق أن قدم رفقة الرئيس الوطني للجمعية وعضو آخر، شكاية ضد مسؤولي مؤسسة روح فاس المنظمة للمهرجان، قبل تحريك المتابعة ضدهم أمام غرفة الجنايات لجرائم الأموال ليفاجئ الجميع بتنازل أحدهم، قبل تقديم هذه الاستقالات التي هزت كيان الجمعية.

آخر الأخبار