الحبس النافذ يتسبب في عزل رئيس جماعة من حزب السنبلة – الجريدة 24

الحبس النافذ يتسبب في عزل رئيس جماعة من حزب السنبلة

الكاتب : الجريدة24

07 مايو 2021 - 09:45
الخط :

 فاس: رضا حمد الله

عزلت وزارة الداخلية، أحمد السنوسي رئيس جماعة هوارة أولاد رحو بإقليم كرسيف، من الحركة الشعبية، من مهمته بعدما قضى 4 ولايات على رأسها، بسبب إدانته سابقا بحكم قضائي بعقوبة حبسية نافذة بتهمة التزوير في وثيقة تسلمها إدارة عامة وصنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة.

وقررت فسخ المجلس والدعوة لانتخاب رئيس جديد للجماعة لما تبقى من الولاية الحالية وإلى حين حلول موعد الانتخابات المقبلة، بعدما أثارت فعاليات محلية ردود فعل غاضبة جراء الإبقاء عليه في منصبه رغم إدانته بعقوبة سالبة للحرية، متهمة السلطات الإقليمية بعدم القيام بواجبها في المجال.

وأيدت محكمة النقض الحكم الابتدائي الصادر ضد الرئيس المتابع في حالة سراح، بعدما أدين ابتدائيا من طرف ابتدائية كرسيف بسنة واحدة حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية نافذة، قبل أن يراجع الحكم في المرحلة الاستئنافية وتحكم المحكمة بإدانته بشهرين حبسا نافذين .

وقضت المحكمة الاستئنافية بتازة في شتنبر 2017 بإدانة الرئيس بتلك العقوبة والغرامة، مقابل 8 أشهر حبسا موقوف التنفيذ وألفي درهم غرامة نافذة في حق شريكه بتهمة التزوير في وثيقة تصدرها إدارة عمومية، مع الصائر 200 درهما في حقهما معا.

وتمت مؤاخذة الرئيس الذي انتخب لولاية رابعة في الانتخابات السابقة، لأجل “التزوير في وثيقة تسلمها إدارة عامة وصنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة وتسليم وثيقة لشخص  رغم علمه بعدم حقه فيها” بموجب حكم نهائي بعد رفض محكمة النقض طلب نقص الحكم.

آخر الأخبار