خبير: الجزائر دولة لا تتمتع بالمصداقية وإسبانيا أصبحت لا تثق بها - الجريدة 24

خبير: الجزائر دولة لا تتمتع بالمصداقية وإسبانيا أصبحت لا تثق بها

الكاتب : انس شريد

29 مايو 2022 - 10:30
الخط :

ما زال النظام الجزائري يواصل فقدان المصداقية من طرف مختلف دول العالم، بعدما أصبح الجميع يعي بأن الجزائر لا يمكن الاعتماد عليها وهدفها فقط خلق النزاعات.

وفي هذا الصدد، قال أحمد نور الدين، الخبير في العلاقات الدولية، المتخصص في ملف الصحراء، في حديثه للجريدة 24، أن النظام العسكري الجزائري من الناحية الدبلوماسية والاقتصادية، أصبح لا يتمتع بالمصداقية، نتيجة أسلوبهم المستفز وقرارتهم المزاجية مع عدد من الدول، بينها إسبانيا.

وأضاف الخبير، أن اسبانيا استغنت عن الجزائر، وأصبحت لا تريد الاعتماد عليها في ملف استراتيجي مثل الطاقة، نتيجة لعدة عوامل بينها قرار هجومها على مدريد بعد اعلان عن دعمها لمقترح الحكم الذاتي كحل نهائي للنزاع المفتعل بقضية الصحراء المغربية.

وأكدت المتحدث ذاته، أن ما زاد غضب اسبانيا، هو اتخاذ الجزائر لقرار سحب سفيرها من مدريد، الأمر الذي كان بمثابة إغلاق باب العلاقات بشكل شبه تام.

مشيرا أن نسبة فقدان الثقة بدأت منذ 2018، حيث تقلصت نسبة المعاملات بين البلدين من ناحية الغاز الطبيعي، خاصة ما بين 2021 و2022 بانتقال من نسبة 60 إلى 29 بالمائة.

وأوضح أحمد نور الدين، أن تقلص الثقة من اسبانيا تجاه الجزائر، دفع نظام الكابرانات، لمهاجمة المملكة رغم أنها بنت كل عقيدتها السياسية والعسكرية والدبلوماسية على العداء للمغرب ونشر الحقد والكراهية في شعبه الجزائري ضد المغرب.

وأبرز الخبير، أن الجميع أصبح يعي أن نظام الكابرنات مريض نفسي ويستفزه نجاحات المملكة على الصعيد الوطني والقاري والتعاون على مستوى الدولي، خاصة بعد تزايد دعم الدول لمقترح الحكم الذاتي كحل نهائي للنزاع المفتعل بقضية الصحراء المغربية.

آخر الأخبار