احتقان جديد بقطاع الصحة سيشل الحركة بالمستشفيات - الجريدة 24

احتقان جديد بقطاع الصحة سيشل الحركة بالمستشفيات

الكاتب : الجريدة24

09 مارس 2019 - 09:30
الخط :

قررت "حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب" خوض إضراب وطني يوم الأربعاء المقبل 13مارس الجاري، في إطار البرنامج النضالي التصعيدي، الممتد الى غاية شهر أبريل القادم، مصحوب بوقفات احتجاجية أمام مقرات الولايات والعمالات.

ويرتقب أن تنظم الأطر التمريضية والتقنية بوزارة الصحة إضرابا وطنيا آخر يوم الخميس 21 مارس الحالي، باستثناء أقسام ومصالح المستعجلات والإنعاش، مصحوبا بوقفة وطنية أمام وزارة الصحة، فضلا عن خوض إضراب وطني تصعيدي في نهاية شهر مارس، بالموزاة مع وقفات أمام المديريات الجهوية للصحة، على أساس أن ينظم فرع الحركة سالفة الذكر بجهة الرباط-سلا-القنيطرة وقفة أمام وزارة الصحة، وسيشهد شهر أبريل بدوره إضرابا وطنياً لمدة يوم كامل الى جانب مسيرة وطنية خلال اليوم الأول، انطلاقا من وزارة الصحة في اتجاه قبة البرلمان، للمطالبة بـ"الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية، ثم إخراج مصنف الكفاءات والمهن؛ فضلا عن إحداث الهيئة الوطنية للممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب".

ويأتي هذا الاحتجاج حسب حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، بغرض "إنصاف ضحايا المرسوم رقم 535-17-2، وكذلك مراجعة شروط الترقي المجحفة؛ علاوة على إدماج كافة الممرضين المعطلين بالوظيفة العمومية دون تعاقد"، مجددة استنكارها "سياسة اللامبالاة والتماطل والتسويف التي ما فتئت تنهجها الوزارة الوصية تجاه فئة الممرضين وتقنيي الصحة".

وفي هذا السياق، أوضحت الهيئة السالفة الذكر، ان الوزارة الوصية على القطاع : "تضرب عرض الحائط حالة الاحتقان الشديد التي تعيشها فئة الممرضين وتقنيي الصحة، وكذا صحة المواطن وما تتحمله من تبعات جراء عدم إنصاف هذه الفئة، التي تعتبر عصب المنظومة الصحية وركيزتها"، مثمنا "كافة المكاتب النقابية الإقليمية، الجهوية والوطنية، الداعمة لنضالات الحركة"، وداعيا "المكاتب الوطنية إلى الاستمرار في الدفاع باستماتة عن الملف التمريضي خلال جولات الحوار الاجتماعي القطاعي واللجان التقنية الموضوعاتية التي تعرف مراحل حاسمة في سياق الحوار".

آخر الأخبار