السيبة في البرلمان…برلمانيون يبحثون عن النجومية على حساب القضايا الوطنية – الجريدة 24

السيبة في البرلمان...برلمانيون يبحثون عن النجومية على حساب القضايا الوطنية

الكاتب : الجريدة24

16 يوليو 2020 - 04:30
الخط :

في الوقت الذي كانت الحكومة تنتظر من جميع القوى والمؤسسات الوطنية أن تنخرط إلى جانبها لتقوية موقفها المناهض لأمنستي وتقاريرها "المسيئة" للمغرب، وفق تعبير المسؤولين الحكوميين، خاب ظن الحكومة في البرلمانيين.

واختار البرلمانيون بلجنة العدل والتشريع وحقوق الانسان بمجلس النواب أمس، مهاجمة الحكومة في المعركة التي تخوضها مؤسسات الدولة ضد منظمة العفو الدولية، على خلفية تقريرها الأخير الذي ادعى أن الحكومة تجسست على هاتف الصحفي المغربي عمر الراضي، فضلا عن ادعاءات حقوقية أخرى في حق المغرب.
ونحت أغلبية تدخلات النواب البرلمانيين أمس بلجنة العدل والتشريع وحقوق الانسان، نحو محكامة الحكومة، منتقدين مهاجمها لمنظمة العفو الدولية.
واعتبرت عدد من المداخلات أنه بالرغم من الملاحظات المنهجية حول كيفية صياغة منظمة العفو الدولية لتقاريرها ض المغرب، إلا أن هذه المنظمة "تبقى محترمة"، وفق تعبير بعض المداخلات.
وبعدما كانت الحكومة تنتظر كلمات الشجب والتنديد والغضب والاحتجاج على مضمون تقرير منظمة العفو الدولية، لاسيما الأخير منه الذي يشوه صورة المغرب ويضعها ضمن الدول التي تنتهك الحريات والحقوق بشكل ممنهم، طالب البرلمانيون بالحوار مع المنظمة المذكورة وتجاهل مطلب الحكومة التي تصر فيه على مطالبة أمنستي بتقديم ما يثبت ان المغرب تجسس على هاتف الصحافي عمر الراضي، أو تقديم الاعتذار.
وكشف مواقف البرلمانيين الذي عبر عنها غالبيتهم في اجتماع اللجنة أمس، الذي انعقد لمناقشة تقارير المنظمات الحوقوقية الدولية ضد المغرب، أن الحكومة وحيدة في مواجهة تقرير منظمة العفو الدولية.

آخر الأخبار