قادة أوربا يتوصلون أخيرا لخطة اقتصادية – الجريدة 24

قادة أوربا يتوصلون أخيرا لخطة اقتصادية

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

21 يوليو 2020 - 11:00
الخط :

بعد خلاف وصراع طويل بين خبراء وقادة الاتحاد الاوروبي، توصلوا أخيرا إلى اتفاق على خطة تاريخية للنهوض الاقتصادي لمرحلة ما بعد جائحة كوفيد-19.
وتم التوصل لهذا الاتفاق بعد خمسة أيام من النقاش والأخذ والرد حول تفاصيل هذه الخطة، وذلك في قمة بروكسيل لقادة دول الاتحاد الأوروبي الـ27، التي تم اختمامها صباح اليوم الثلاثاء.

ورصدت لهذه مبلغا ماليا قيمته 750 مليار يورو، الذي سيتم توفيره من قرض جماعي، تضاف إليه ميزانية طويلة الأمد للاتحاد الأوروبي (2021-2027) بقيمة 1074 مليار يورو.

ورحب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، صباح اليوم الثلاثاء، بإقرار قادة دول الاتحاد الأوروبي الـ 27، في ختام قمة ماراثونية استمرت خمسة أيام في بروكسيل، لخطة انتعاش اقتصادي تاريخية لمرحلة ما بعد جائحة "كوفيد-19"، واصفا ما جرى بأنه "يوم تاريخي بالنسبة لأوروبا".

وبهذه الكلمات عبر الرئيس الفرنسي في تغريدة له على "تويتر" عن فرحته بانتهاء المعركة الشرسة التي دارت رحاها في بروكسيل بين بلاده رفقة ألمانيا من جهة، والدول "المقتصدة" من جهة أخرى، والتي تكللت بإقرار هذه الخطة التي تبلغ قيمتها 750 مليار يورو.

ولأول مرة في تاريخ التكتل، سيتم تمويل هذه الخطة بواسطة قرض جماعي، تنضاف إليه ميزانية طويلة الأمد للاتحاد الأوروبي (2021-2027) بقيمة 1074 مليار يورو. وتشمل هذه الخطة رصد تمويلات بقيمة 750 مليار يورو، سيتم اقتراضها من قبل المفوضية في الأسواق. حيث تنقسم إلى 390 مليار يورو من الدعم، سيتم تخصيصها للدول الأكثر تضررا جراء الوباء، بينما سيتم توفير 360 مليار يورو على شكل قروض، تسددها الدول المستفيدة.

وكانت الدول "المقتصدة"، ممثلة بالنمسا، وهولندا، والسويد، والدنمارك، وفنلندا، قد عارضت بشكل خاص، فكرة الاستعانة بالمنح لمساعدة البلدان والمناطق والقطاعات الأكثر تأثرا بسبب الجائحة.

آخر الأخبار