طلبة الطب يهددون بمقاطعة الدورة الاستدراكية للامتحانات – الجريدة 24

طلبة الطب يهددون بمقاطعة الدورة الاستدراكية للامتحانات

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

16 يونيو 2019 - 03:00
الخط :

هدد طلبة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان بمقاطعة حتى الدورة الاستدراكية من الامتحانات السنوية، في حالة لم تستجب الحكومة لمطالبهم، الذين يحتجون بسببها منذ شهور.

ودعت التنسيقية الوطنية لطلبة كليات الطب بالمغرب، مختلف الفروع إلى عقد جموع عامة يوم الثلاثاء 18 يونيو من أجل دراسة مقترح مقاطعة امتحانات الدورة لااستدراكية الخاصة بطلبة الطب، بعدما قاطعوا لحد الان امتحانات الدورة العادية.

وأعلنت التنسيقية ذاتها، في بلاغ، عن قرار دخول طلبة المستوى السابع من التكوين بكليات الطب بالمغرب، في مقاطعة مفتوحة عن التداريب الاستشفائية بالمستشفيات الجهوية والاقليمية.

كما أعلن المصدر ذاتها، أن طلبة السنة السابعة من الطب سيقاطعون الامتحانات السريرية ابتداء من يوم غد الاثنين 17 يونيو 2019، احتجاجا على عدم استجابة الحكومة بمطالبها.

وبعدما قرر طلبة الطب مواصلة احتجاجهم بالموازاة مع المواعيد المقررة لاجتياز امتحانات الدورة الاسدراكية، نبه طلبة الطب إلى أن تهديد الحكومة بترسيب وطرد الــ 18 ألف طالب يدرس في الطب برسم الموسم الحالي، يعد "إقرارا ضمنيا بتوجه الحكومة نحو إقرار سنة بيضاء بكليات الطب بدل العمل على ايجاد حلول جادة ومعقولة ترمي تحصين الجامعة العمومية أمام تغول القطاع الخاص"، وفق تعبير بلاغ التنسيقية المذكورة.

ويعتزم طلبة الطب توجيه رسالة مفتوحة لوزير الدولة المكلف بحقوق الانسان، بسبب منعهم من التظاهر من قبل القوات العمومية، فضلا عن طلب لقاء مع الوزير ذاته.

ويخوض طلبة كليات الطب والصيدلة بالمغرب احتجاجات واعتصامات منذ فبراير الماضي، تحولت منذ 25 مارس إلى مقاطعة شاملة للدروس النظرية والتطبيقية، وأعقبه قرار مقاطعة الامتحانات، مؤخرا.

الطلبة المحتجون الذين ينتمون لـ7 كليات للطب في المغرب، يخوضون إضرابا وطنيا مفتوحا بسبب رفضهم ما اعتبروه خطوات الحكومة لخوصصة التعليم بهذا القطاع، مع منح امتيازات أكبر لطبة الكليات الخاصة وتكريس غياب تكافؤ الفرص ومبدأ الاستحقاق، وتكريس عرض تربوي هزيل يؤثر على مستوى التكوين، فضلا عن هزالة التعويضات مع ظروف إشتغال سيئة، حسب قولهم.

سياسة