يا صحفيي الجزائر : نخاف عليكم من صدمة زيارة المغرب – الجريدة 24

يا صحفيي الجزائر : نخاف عليكم من صدمة زيارة المغرب

الكاتب : الجريدة24

06 سبتمبر 2021 - 10:00
الخط :

يوسف الغريب

خاض المنتخب الجزائري حصة تدريبية بملعب مراكش الدولي في ظروف أكثر من ممتازة حسب أحد المسؤولين الجزائريين المرافقين للوفد.. دون إضافة أونقصان.. حتّى يخال للمرء أن هذا المرافق مرعوب وخائف من أن يحاسب على كلامه بعد العودة إلى الجزائر..

حائر بين ما لامسه وشاهده وعاينه حد الصدمة من ملعب بمعايبر دولية ممتازة.. وبين وضعية الملعب الأخير الذي شهد أطوار مقابلة ديجيبوتي..

هي المقارنة التي تجيب على الكثير من الأسئلة والعناوين التي ما زالت تسوقه أبواق العسكر هناك من جرائد ومواقع ومنصّات اليوتوب وغيرها..

حائر.. كغيره من اللاعبين وبمعية مدربهم ومنذ لحظة النزول من مطار المنارة الدولي الذي دفع بلماضي نفسه بالقول ( أحسّ كأنني ببلد اوروبي.. لكثرة الأجانب ببهو المطار القادمين إلى هذا البلد الجميل..

لا شك أن اللاعبين الذين وقفوا على جودة أرضية الملعب سيعرفون الآن حقيقة هذه العصابة الجاثمة على خيرات بلدهم..

لا شك أنهم تهامسوا.. تكلموا بصوت منخفض واستعملوا الترميز أثناء المقارنة بين المغرب ومساره التنموي المتصاعد.. وبين نظام لا يتوفر على حافلة واحدة خاصة بذوي الحاجات الخاصّة لنقل أبطالهم الذين أخذوا صورة مع رئيس البلاد من أجل نشرها  على الفايس..

هاهو المنتخب الجزائري قد تحوّل إلى سفراء الحقيقة ونقل الواقع.. ومصداقية دولة وطيبوبة شعب.. حتّى أن رئيس الجامعة تعهّد بشرفه على توفير كل الشروط للمنتخب الجزائري التي تعجز الطغمة توفيرها لهم داخل الجزائر..

هذا التعهّد من أجل إطمئنان الشعب الجزائري وطاقم الفريق لا غير.. وكأنّه استباق لقطع الطريق أمام سلسلة الحماقات الصادرة عن العصابة ضد المغرب..

ورغم ذلك…فمنذ يومين خرجت منابر معروفة بعناوين أقحمت فيه ملك البلاد الذي أعطى الأوامر بعدم قبول اعتماد صحفيبن من الجزائر خوفاً من نقل الواقع المزري للمواطن المغربي..

أيّ نوع من المخدرات أقوى مفعول يستطيع صاحبه أن يتخيّل هذه الجملة فكيف أن تنشر وبالبند  العريض والبارز..

والحقيقة أن هناك جانب كبير من الصواب في ماكتب لوتغير حرف الجر في الجملة..

فعوض أن نخاف منكم.. سرنا نخاف عليكم وخاصة لوتمّ قبول إعتماد صحفيي جريدة الشروق.. والنهار.. والجزائر رقم واحد.. والجزائر اليوم.. و الديوتي بوسديرة.. وصاحب الأذنيبن الطويلتين.. وغيرهم..

نخاف عليكم من الصدمة والذهول من هول ما ستشاهدونه داخل المطار..

نخاف أن يصاب أحدكم بجلطة دماغ ويجتمع مجلس الأمن عندكم لقطع العلاقة للمرة الثانية..

بصدق نخاف عليكم من أن تصابوا بالشلل النصفي وخاصة الديوتي بوسديرة ( سوّر زوجته عارية وأرسلها لاسياده ذوي القبعات) الذي جاء في بعض خرجاته اليومية مؤخرا بخبر المجاعة ونقص المواد الغدائية بالمغرب.. كيف لا يصاب بالشلل النصفي وهو يتجول وسط ساحة جامع الفنا.. كيف لا تسال لعابه أمام محلات العصائر ومن مختلف الفواكه والألوان.. نعم بمافيها البنان..

نخاف عليكم من أن لا تعودوا إلى الجزائر..

أو إذا عدتم.. على الأقل ستعرفون حقيقة بلدكم الذاهب بسرعة نحو الهاوية..

بصدق.. أإلى هذا الحد أزعجناكم.. حتّى بدأ شغلكم الشاغل هو المغرب.. وحشر أنفكم في كل صغيرة وكبيرة بمافيها منتخبنا الوطني الذي جاءت إحدى العناوين بصيغة إرهابية كالقول بأن الفريق الوطني المغربي مطوّق من طرف الإنقلابيين.. في ذات الوقت يتدرب فريقكم بملعب مراكش الدولي..

حتّى في الحقد والكراهية والوقاحة لها حدود..

ولم تغب الشمس أيها الأجلاف حتّى سمح بإقلاع واحد ووحيد..من مطار غينيا هي الطائرة المغربية عائدة بكل أفراد المنتخب الوطني.. سالمين..

الأمر طبيعيّ.. لأن في قيادة هذا البلد ملك اسمه محمّد السادس..

وأكثر من طبيعيّ حين نعرف أن النظام صنفان :

من هو القادر على إطفاء حرائق الغابات

ومن لا يتقن إلاّ إحصاء عدد الضحايا

إلى اللقاء

رأي